المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : نحو تنشيط التعاون العربى الافريقى



د/سالي جمعة
07-01-2011, 11:02 PM
نحو تنشيط التعاون العربى الافريقى

سامية بيبرس


مجلة السياسة الدولية يوليو 2001 العدد رقم 145

تعد تجربة التعاون العربى الافريقى من أقدم التجارب الاقليمية ، حيث امتد هذا التعاون الى أبعد وأعمق من مظاهر الجوار الجغرافى ، ليشمل أيضاً الروابط الثقافية والروحية والبشرية والحضارية التى نسجتها قرون طويلة من الحراك الاجتماعى والتفاعل الحضارى بين الشعوب العربية والافريقية.وقد حقق التعاون العربى الافريقى العديد من الانجازات خلال العقود الأربعة الماضية فى مجالات مختلفة ، سياسية ، واقتصادية ، وثقافية ، واعلامية ، وذلك إستفادة من الآليات والأطر التى استحدثها اعلان وبرنامج العمل الصادران عن القمة العربية الأفريقية الأولى ، ولكن مع التحولات الجارية فى النظام العالمى الجديد فى التسعينات ، وما واكبها من تحولات اقليمية ، خاصة فى قضية الصراع العربى الاسرائيلى ، وتزايد الدور الذى تقوم به الدول المانحة الغربية والمؤسسات الدولية فى منح القروض والمساعدات ، فقد انعكس ذلك بشكل سلبى على حجم المساعدات العربية المقدمة للدول الافريقية ، مما دفع العديد من الدول الى التشكيك فى أهداف التعاون ، وفى مدى مصداقيته ومدى حماس الجانب العربى للتعاون مع الدول الأفريقية.

وفى خطوة ايجابية نحو دفع مسيرة التعاون العربى الافريقى الى الأمام واستجابة للدعوة الموجهة من حكومة الجزائر ، عقدت اللجنة الدائمة للتعاون العربى الافريقى دورتها العادية الثانية عشرة بالجزائر العاصمة ، وذلك بتاريخ 18 ، 19 أبريل 2001.وقد ناقشت اللجنة أنشطة الأمانتين العامتين لمنظمة الوحدة الافريقية وجامعة الدول العربية حول التعاون العربى الافريقى منذ أكتوبر 1989 ، وهو تاريخ انعقاد آخر اجتماع للجنة الدائمة ، كما تم استعراض أنشطة التعاون بين الجانبين فى المجالات السياسية والاقتصادية والمالية والثقافية.وقد أصدرت اللجنة فى ختام أعمال دورتها الثانية عشرة بياناً ختامياً أكد على البعد الاستراتيجى للعلاقة القائمة بين العالمين العربى والأفريقى ، وضرورة انعاش العمل العربى الافريقى المشترك ليكون على مستوى التحديات والرهانات المترتبة على العولمة.
ولاشك أنه فى ظل الظروف والمستجدات الدولية الراهنة ، فإنه من الضرورى إجراء مراجعة شاملة لآفاق التعاون العربى الافريقى ومجالاته وبرامجه ، حتى يمكن أن يستند هذا التعاون الى أسس واقعية وأرضية صلبة راسخة ، بما يسهم فى دفع العلاقات بين المجموعتين الى الأمام فى كافة مجالات التنمية.