المساعد الشخصي الرقمي

مشاهدة النسخة كاملة : الاتفاق التجاري بين الاردن والعراق



د/سالي جمعة
11-07-2010, 08:28 PM
الاتفاق التجاري بين الاردن والعراق


ان حكومة الملكة الاردنية الهاشمية وحكومة المملكة العراقية رغبة منهما في تسهيل تنمية العلاقات الاقتصادية والتجارية بينهما قد قررتا عقد اتفاق تجاري وعينتا لهذا الغرض مندوبيهما المفوضين وهما : عن حكومة المملكة الاردنية الهاشمية صاحب المعالي السيد انور الخطيب وزير الاقتصاد وعن حكومة المملكة العراقية صاحب المعالي الدكتور عبد الرحمن الجليلي وزير الاقتصاد اللذان بعد ان فحصا وثائق تفويضهما فوجداها صحيحة وموافقة للاصول اتفقا على ما يلي :

1
يعمل الفريقان المتعاقدان على تنمية العلاقات التجارية بين بلديهما الى اقصى حد مستطاع ضمن امكانياتهما الاقتصادية ويتعهدان بتسهيل التبادل التجاري بينهما ويعامل كل من الفريقين المتعاقدين الفريق المتعاقد الاخر وفق مبدا اكثر الامم حظوة علاوة على ما هو منصوص عليه في هذا الاتفاق وذلك فيما يتعلق بالامور التالية : أ . الرسوم الجمركية والضرائب والرسوم والعوائد الاخرى المفروضة على المواد المستوردة من احد البلدين الى البلد الاخر . ب. طريقة استيفاء الضرائب والرسوم والعوائد المذكورة في الفقرة أ اعلاه . ج. القواعد والاجراءات التي تخضع لها عمليات الاخراج من الكمارك ومنح اجازات الاستيراد والتصدير وكافة الانظمة والتعليمات والاجراءات الاخرى المطبقة بشان الاستيراد والتصدير .


2
أ . تعفى من رسوم الوارد الكمركي واجازات الاستيراد المواد المشمولة او المذكورة في الجدولين أ و ب الملحقين بهذا الاتفاق على ان تكون كل مادة من المواد منتجة او مصنوعة في بلد الفريق المتعاقد الذي صدرت منه ومستوردة مباشرة من بلد الفريق الذي انتجها الى بلد الفريق الاخر . ب. تعتبر المادة مصنوعة محليا اذا كانت قيمة المواد الاولية المحلية المستعملة في انتاجها مع كلفة صنعها لا تقل عن خمسين بالمائة من قيمة المادة .


3
أ . للفريقين المتعاقدين بالاتفاق اضافة اية مواد اخرى الى الجدولين أ و ب المرفقين بهذا الاتفاق او حذف اية مادة منهما . ب . للفريقين المتعاقدين بالاتفاق منح اية مادة اخرى غير مشمولة في الجدولين أ و ب تتوفر فيها الشروط المنصوص عليها في هذا الاتفاق تخفيضا في الرسوم الكمركية لا تتجاوز نسبته 50% من الرسم الكمركي المعمول به .


4
أ . لغرض تطبيق احكام المادة الثانية اعلاه ترفق المنتجات المستوردة من بلد احد الفريقين المتعاقدين الى بلد الفريق الاخر بشهادة منشا صادرة عن السلطات المختصة في البلد المصدر . ب. يقصد بالسلطات المختصة المذكورة في الفقرة أ اعلاه السلطات التي يعينها كل فريق في بلده . ج. يبطل الاعفاء المنصوص عليه في المادة الثانية اذا لم تكن المادة المصدرة مستوفية للشروط المنصوص عليها في هذا الاتفاق عند اخراجها من حوزة الكمارك .


5
لكل من الفريقين المتعاقدين عند الضرورة : أ . حظر تصدير اية مادة المواد المشمولة في القسم الاول من كل من الجدولين أ و ب الملحقين بهذا الاتفاق او اخضاعها لاجازات التصدير . ب. حظر استيراد او تصدير اية مادة من المواد المذكورة في القسم الثاني من كل من الجدولين المشار اليهما او اخضاعها لاجازات الاستيراد والتصدير على ان يكون هذا الاجراء عاما شاملا لجميع البلاد .


6
تقبل الشهادات الصادرة عن السلطات المختصة من احد بلدي الفريقين المتعاقدين في بلد الفريق الاخر عن وقاية النباتات بالنسبة للمنتجات الزراعية وعن وقاية الحيوانات بالنسبة للحيوانات الحية والمنتجات الحيوانية .


7
تعفى من الرسوم والعوائد المواد المنقولة بطريق الترانسيت عبر بلاد احد الفريقين المتعاقدين الى بلد الفريق الاخر وتراعى في اجراءات الترانسيت القوانين والانظمة المرعية في كل من البلدين المتعاقدين .


8
يوافق الفريقان المتعاقدان على دخول وخروج وسائط النقل على اختلاف انواعها المسجلة في بلد احد الفريقين الى اراضي الفريق الاخر ومنها وعبرها فارغة او محملة وان تصل باحمالها الى المكان الذي تقصده في بلد الفريق الاخر ومنحها اقصى التسهيلات مع مراعاة الانظمة والبيانات المعمول بها في هذا الشان على ان لا يتناول ذلك تعاطي النقل الداخلي .


9
يتشاور الفريقان المتعاقدان خلال مدة نفاذ هذا الاتفاق في جميع المسائل الناشئة عن تطبيقه .


10
يصبح هذا الاتفاق نافذا اعتبارا من اليوم الذي يلي يوم تبادل وثائق ابرامه ويبقى نافذا لمدة سنة واحدة تعتبر مدة سنة بعد اخرى ما لم يبلغ احد الفريقين الفريق الاخر رغبته في انهائه قبل ثلاثة اشهر من تاريخ انتهاء العمل به . وضع هذا الاتفاق بنسختين في بغداد في اليوم الواحد والعشرين من شهر محرم الحرام سنة الف وثلاثمائة وثلاثة وسبعين الهجرية الموافق لليوم الثلاثين من شهر ايلول سنة الف وتسعمائة وثلاثة وخمسين الميلادية . عن حكومة المملكة العراقية عن حكومة المملكة الاردنية الهاشمية الدكتور عبد الرحمن الجليلي انور الخطيب